سلبيات السكن في الوسط المدينة

سلبيات السكن في الوسط المدينة

سلبيات السكن في الوسط المدينة

 

 

سلبيات السكن في الوسط المدينة
سلبيات السكن في الوسط المدينة

 

السلبيات الإزعاج بالطبع انت تتواجد في وسط المدنية، وبالتالي إن نسبة الضجيج ستكون مرتفعة جدا، الأسباب التي تؤدي إلى هذا الأمر عديدة ومن أهمها حركة المرور والسيارات المرتفعة في الوسط التجاري بحكم انه المنطقة الاقتصادية الأولى في المدنية وبالتالي تعد المنطقة المقصودة من الجميع، علما أننا قمنا بتوضيح الأسباب هذه في الإيجابيات، السبب الآخر هو نتيجة للإيجابيات وهو يعني أن الكثير من الأشخاص سينتقلون إلى ذات المنطقة إما للتسوق أو إنهاء معاملاتهم، النقطة الأخيرة التي ستكون سببا من أسباب ارتفاع نسبة الإزعاج هي التواجد المرتفع لمحلات الترفيه إن كانت المقاهي والمطاعم إلى غيرها من المحال، هذه الأسباب جميعها وغيرها تعني انك ستعيش حياة صاخبة ومليئة بالضجيج، ولهذا لا ينصح للعائلة أو الأشخاص ذوي الأعمار المرتفعة كالمتقاعدين في السكن في مناطق الوسط التجاري، هي مناطق جيدة للشباب نظرا لأنها توفر لهم الحياة التي يرغبون بها. الاكتظاظ انت تشعر انه لا متنفس لك هناك، هماك لا مجال إلى الشعور بالخلوة، إن هذا الوسط وحتى لو تواجدت فيه الحدائق أو أماكن الترفيه هي أماكن شديدة الاكتظاظ، ولن تشعر فيها بالراحة على الأغلب، ستجد الاكتظاظ في كل شيء، الأعداد الكبيرة من البشر الذين يزورون هذا الوسط التجاري، كذلك أعداد المركبات الضخم، حتى المباني في مناطق الوسط التجاري متلاصقة ومرتفعة وضخمة، ستجد أن لا مكان للتنفس حقيقي حتى لو وجدت بعض الحدائق، يتكون محجا للعاطلين عن العمل والمتقاعدين والشباب، إذا فعليا، إن السكن في الوسط التجاري يعني انك من يسكن في المول أو مركز تسوق، فأنت عار أمام هذا الاكتظاظ. – إعلانات – مكان عقد المناسبات بالطبع في حال وجدت مناسبة قومية أو دينية، أو أي مناسبات عامة، فإن المكان الأكثر اقتراحا لعقد هذه الاجتماعات والمناسبات هو الوسط التجاري، المؤسسات الحكومية ترحب بعقد الاجتماعات العامة والاحتفالات والمسيرات في وسط المدينة، فليس  هناك معنى أن تعقد مثل هذه الاجتماعات في أماكن بعيدة عن التجمعات السكانية وكون الحضور مطلوب والحضور دوما يكون في وسط المدينة. نسب التلوث العالي أينما توجد المركبات وحركات المرور العالية، وحيثما توجد التجمعات البشرية العالية، وحيثما توجد الكثير من المنشآت، بالطبع سينتج عن كل ذلك نسبة عالية من التلوث، على العكس من السكن في أطراف المدن عادة، لهذا كما قلنا سابقا فإن كبار السن لا ينصحون على الإطلاق في السكن في وسط المدينة . ارتفاع الأسعار إذا كنت تبحث عن الشراء أو الاستئجار في وسط المدينة فيجب عليك تحضير مبلغ مالي كبير يساعدك في الأسعار المرتفعة، هذا واقع، فسعر الشقة في تلك المناطق دوما وفي أي مدينة كانت سيكون من أغلى الأسعار، وهذا الأمر يخرج السكن في وسط المدينة من الإيجابيات إلى السلبيات الكبيرة. صعوبة إيجاد موقف مجاني للسيارة إذا امتلكت سيارة عليك أن تبحث مطولا قبل أن تجد مكانا تركنها فيه، خاصة في ساعات الظهيرة، مرحبا بك في الوسط التجاري.

 

 

سلبيات السكن في الوسط المدينة
سلبيات السكن في الوسط المدينة

 

نصائح للحفاظ على الكنب يجب إبعاد الكنب عن الأماكن المفتوحة في المنزل، كالأبواب والشبابيك، فهذه الطريقة توفّر الحماية له من الاتساخ. الأفضل تنظيف الكنب بصورة مستمرة من الغبار والأتربة وباستخدام المكنسة الكهربائية، ويحذّر من تنظيفه من الغبار باستخدام المقش أو المضرب، فهذه الأدوات تقلّل من قوّة القماش. تغطية الكنب باستخدام أغطية ملائمة وتتماشى مع حجمه، ومن الأفضل اختيار الأغطية من قماش قطني لسهولة تنظيفها، كما يراعى عند شراء هذه الأغطية اختيارها بلون قريب من لون الكنب الأساسي. تجنّب الجلوس على أيدي الكنب، لأنّها لم تصمم لاحتمال الأوزان.

Comments are closed.